خاص: في المنستير ، أم تخنق إبنها حتى الموت

تمكنت فرقة الشرطة العدلية بالمنستير من اماطة اللثام على جريمة  جدت منذ ثلاثة ايام، فقد نقل اب ابنه البالغ 11 سنة الى المستشفى وقال انه  اغمي عليه في بيت الاستحمام، وبالكشف عليه تاكدت وفاة الطفل الذي افاد والده انه يعاني التوحد

وبإعلام النيابة  اذنت بتشريح الجثة  وهو ما كشف ان الطفل تعرض للخنق

وبعد تحريات مكثفة في 48 ساعة الماضية ومكافحات وابحاث مضنية اعترفت ام الطفل انها ضاقت بتصرفات ابنها الذي يعاني التوحد  وفي غمرة من الغضب قامت بخنقه لاسكاته حتى يكف عن ازعاجها

المجال لا يسمح بالتحليل ولكن اسهل الامور تجريم الام وسبها ولعنها، ولكن السؤال ماذا تقدم الدولة للمتوحد ولعائلته؟

انها ماساة كثيرين في تونس يعانون في صمت ….

شاهد أيضاً

أكرم خزام:النهضة خططت ليعلن المشيشي التمرد على سعيّد

نشر الصحافي  اكرم خزام المعروف بقربه من الساحة السياسية التونسية تدوينة جاء فيها ان حركة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.